__________________________________________
__________________________________________

من أجلهم

الأحد، 15 مارس، 2009



و كأنك كذبة كبيرة, كبيرة, كبيرة جدًا.. أكبر مِنْ أن أواجهها.
فلا أملك إلا تصديقها.

لا تعرف أيامي شمسًا إلا وجهك, لكني أكاد لا أعرف وجهك.

لا شيء يحضر كـ حضورك.
و لا شيء يجتث الفرح من حياتي, و يجتثني من الحياة.. كفقدك.

قلبي, الشباك المفتوح على فراغ غيابك.
قلبك, الباب الذي يُلهمني بتعاويذ الشفاء من الشقاء.


.



هناك تعليقان (2):

  1. أكثر ما يعجبني في تعبيراتك إنها قصيرة جداً ومعبرة جداً جداً
    فتستطيعين توصيل الحالة الشعورية بجدارة رغم قلة الكلمات

    تحياتي

    ردحذف
  2. تحياتي لحضورك يا دعاء..


    ما أجملك.. و أقربك ..

    ردحذف