__________________________________________
__________________________________________

من أجلهم

الأحد، 1 فبراير، 2009

داليدا


في مايو 1987 م, تركت داليدا الحياة, و تركت بعدها ورقة تصرخ في وجه الدنيا:
"Pardonnez-moi la vie est insupportable"
داليدا التي ملأت الدنيا بالجمال و الأغاني, استدعت الموت, و تركت الحياة التي لم تعد تُحتمل.
يراودني موت داليدا عن حياتي, يراودني كثيرًا أن استدعي نهايتي بطريقتي, و أَنْ أترك ورقة لا تحمل جُملة داليدا: (الحياة اصبحت غير محتمله ... سامحوني).

لا أعلم في حال قررت أن أترك ورقة تصرخ في وجه الدُنيا, أي عبارة سأكتب؟
قد أكتب أن كل ما حولي يُحتمل.
لكني لمْ أعد احتمل أن لا أرفض أي شيء.
و أن احتمل كل شيء..
و أن يكون لكل شيء عيوبه المنفرَّة بلا حد.
و تفاصيله المحببة إلى أقصى حد..


دعوكم مما ورد أعلاه, و أنصتوا إليها هُنا.





.




هناك تعليق واحد:

  1. لاتنتحرين فالانتحار نهاية حياةاسهل من الحياة اللتي بعدها لانك تبدين بحياة الجحيم وكل من انتحر مأواه الجحيم

    ردحذف